الفقه الطهارة س \ 35017

غير معروف
2020-12-30 11:12:06

السلام عليكم عند التبول والبراز في الحمام الافرنجي الغربي يلمس تحت افخاذي نجاسه داخل الافرنجي من البول والبراز ، سؤالي : ١/ انا اغسل بالماء في الشطاف لكن ما يحصل لي اليقين هل تم وصول الماء لجميع الاماكن التي تنجست وهل تم التطهير بالشكل الصحيح شنو الحكم في هالحاله سيدنا لكن مرات يدخل بلل بين اسفل الفخذين ومقعد الافرنجي لا اعلم هل تم التطهير بالكامل ؟ ٢/ انا بعد التبول قمت لا اعمل الخرطات التسعه بسبب معاناتي مع الخرطات وطريقة عملها ، فقط اطهر العضو و اخرج من الحمام وقمت لا اهتم حتى لو حسيت بخروج رطوبه كثيره و ايضا قمت اتعمد التجاهل وعدم الفحص والنظر وبعد هذا لم ارتاح نفسيا لانه غالبا يخرج بقايا البول في المجرى بعد التبول والقيام من المقعد الافرنجي او حتى اذا لبست البنطرون الضيق يحصل ضغط على المثانه و احس بخروج رطوبه و كل هذا لم اهتم به لكن المشكله لم ارتاح نفسيا ، اقول بيني وبين نفسي اكيد بالواقع لازم يخرج نقط بول قليله و يتنجس البدن واللباس ، ما هو الحكم سيدنا اذا قمت لا اهتم بعمل الاستبراء و خصوصا اذا خرج بول واقعا و اعتبرت نفسي طاهر وصليت في الملابس والبدن المتنجس ؟

الجواب :

عليكم السلام ١- تبني على الطهارة في حالة الشك في وجود النجاسة وهذا الذي يبدو من خلال السؤال. ٢- اذا تم عملية الاستبراء فالرطوبة الخارجة المشكوك فيها يبنى على طهارتها واما مع العلم ان الذي خرج بول فيجب التطهير وكذلك الحال اذا تستبرأ فالرطوبة حتى المشكوك فيها يجب التطهير منها. نعم اذا كنت كثير الشك وتعاني من الوسواس فلا تعتني بالشك

التعليقات

لاضافة تعليق يرجى تسجيل الدخول او انشاء حساب اضفط هنا