العقائد متفرقة س \ 34601

نجلاء رزاق
2020-10-26 08:10:47

كيف عرف جابرالانصاري بمقتل الإمام الحسين ع وجاء لاربعينيته حيث وقتها لم يصل أهل البيت إلى المدينة فكيف عرف بالخبر والتقوا عن قبر الحسين ع

الجواب :

السلام عليكم أولاً: إنَّ زيارة جابر (رحمه الله) للحسين (ع) يوم الأربعين قد أرَّخ لها جملة من علمائنا المتقدمين , منهم: أ- الشيخُ المفيد، قال (رحمه الله) في كتابه مسار الشيعة مؤرِّخاً لِما وقع في يوم العشرين من صفر (الأربعين) قال: "وهو اليوم الذي ورَدَ فيه جابر بن عبد الله بن حزام الأنصاري -صاحب رسول الله (صلَّى الله عليه وآله) ورضي اللهُ تعالى عنه- من المدينة إلى كربلاء لزيارة قبر سيِّدنا أبي عبد الله عليه السلام، فكان أوَّل من زاره من الناس". ب-وأرَّخ كذلك لزيارة جابر للحسين (ع) يوم الأربعين شيخُ الطائفة أبو جعفر الطوسي(رحمه الله) في كتابه مصباح المتهجِّد، وأفاد أنَّ جابراً زارَ قبرَ الحسين (ع) يوم الأربعين من مقتله فكان أوَّلَ من زارَه من الناس. ت-وأرَّخ أيضاً لزيارة جابر في هذا اليوم رضي الدين الحلِّي في كتابه العدد القوية . ثانياً: والسؤال هو: هل أن جابر الأنصاري زار الإمام الحسين (ع) في نفس السنة بعد أربعين يوماً, أم في السنة اللاحقة بعد أربعين يوما من ذكرى شهادته؟ هناك قولان: 1-رأي يقول: زاره بعد سنة , وليس في نفس السنة, وهنا لا يأتي الإشكال في السؤال. 2-ورأي آخر, يقول بل زاره في نفس السنة, وفي نفس الوقت الذي ردت فيه الرؤوس, ومجيء قافلة الإمام السجاد (عليه السلام) . والرأي الثاني هو الأصح, ويبقى سؤال, وأنه كيف عرف؟ ونقول: إن جابر من المخصوصين بالرسول (صلى الله عليه وآله وسلم) وأهل بيته الأطهار (عليهم السلام) وكان يعرف الكثير من الوقائع التي تجري عليهم ، هذا فضلا عن تسامع المقربين من أهل البيت (عليهم السلام) كأم سلمة بمقتله (عليه السلام) في يوم العاشر من محرم . فيكون قدومه إلى كربلاء من خلال هذه الأخبار المعلومة عنده, وربما من مصدر لم ينقله التاريخ لنا.

التعليقات

نجلاء رزاق
يعني يبقى مصدر معرفة جابر الأنصاري لمقتل الحسين ع قيد الشك

لاضافة تعليق يرجى تسجيل الدخول او انشاء حساب اضفط هنا