الفقه التقليد س \ 22356

إبرام
2019-11-14 09:03:14

السلآم عليكم اني قلدت الشيخ محمد إسحاق الفياض وعدلت للسيد الشهيد محمد محمد صادق الصدر لكن الآن بعد وجدت صعوبة في تلقي اجوبة لأسئلتي بسبب عدم معرفه اناس كثر يعرفون فتوى السيد الشهيد ولم اعرف مواقع كثيرة وانما كم موقع يتأخرون بالإجابة ف يحدث ان افكر بيني وبين نفسي بأن اغير تقليدي للسيد علي السيستاني لاني ع دراية بكثير من فتاويه ووجود من يجيب ع اسئلتي عند الحاجة ف سؤالي هنااا هل تفكيري هو يعني انه تم تغيير المرجع المقلد من السيد الشهيد للسيد السيستاني ام لا بمعنى اخر هل لحظة تفكيري يعني اني خرجت عن تقليد السيد الشهيد ام لا زلت مقلدة له ؟

الجواب :

عليكم السلام التقليد: هو العمل مطابقاً لفتوى الفقيه الجامع للشرائط وإن لم تستند اليها حين العمل، فتفعل ما انتهى رأيه الى فعله، وتترك ما انتهى رأيه الى تركه، من دون تمحيص منك، فكأنك وضعت عملك في رقبته كالقلادة، محمّلاً إياه مسؤولية عملك أمام الله... فاذا تحقق منك هذا اي التزمت بالعمل على وفق راي سماحة السيد دام ظله فانت مقلد له..

التعليقات

لاضافة تعليق يرجى تسجيل الدخول او انشاء حساب اضفط هنا