مشاركة المسألة على



غير معروف
2018-01-18 17:00:00

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته مولانا الفاضل بالنسبة للحيض تفضلتم بانه اذا استمر الدم لمدة ثلاث ايام يعتبر حيضا واقل من هذه المدة فلايعتبر حيضا سؤالي هو ما حكم صلاتي في هذه الايام قبل ان اعرف ان كان الحدث حيضا ام لا هل اصلي ام انتظر حتى ثلاث ايام ارجو التوضيح وفقكم الله وجزاكم افضل الجزاء

الجواب :

عليكم السلام ورحمة الله وبركاته * ذات العادة الوقتية ــ سواء أكانت عددية أم لا ــ تتحيض بمجرد رؤية الدم في أيام عادتها وإن كان أصفر رقيقاً، وكذا إذا رأت الدم قبل العادة بيوم أو يومين أو أزيد ما دام يصدق عليه تعجيل الوقت والعادة بحسب عرف النساء، فتترك العبادة وتعمل عمل الحائض في جميع الأحكام، ولكن إذا انكشف أنه ليس بحيض ــ لانقطاعه قبل الثلاثة مثلاً ــ وجب عليها قضاء الصلاة. * غير ذات العادة الوقتية ــ سواء أكانت ذات عادة عددية فقط أم لم تكن ذات عادة أصلاً كالمبتدئة ــ إذا رأت الدم وكان جامعاً للصفات ــ مثل: الحرارة، والحمرة أو السواد، والخروج بحرقة ــ تتحيض أيضاً بمجرد الرؤية، ولكن إذا انكشف أنه ليس بحيض لانقطاعه قبل الثلاثة وجب عليها قضاء الصلاة وإذا كان الدم فاقداً للصفات فلا تتحيض به إلا من حين العلم باستمراره إلى ثلاثة أيام ــ ولو كان ذلك قبل إكمال الثلاثة ــ وأما مع احتمال الاستمرار فالأحوط وجوباً الجمع بين تروك الحائض وأعمال المستحاضة ...

الفقه س \ 7297