مشاركة المسألة على



غير معروف
2017-12-10 04:57:00

مسألة 1016: إنما يحرم شرط الزيادة للمقرض على المقترض. و أما إذا شرطها للمقترض فلا بأس به. كما إذا أقرضه عشرة دنانير على أن يؤدي تسعة دنانير. كما لا بأس أن يشترط المقترض على المقرض شيئاً له. سلام عليكم سيدي ما هو معني هذه المسالة؟ هل هو جواز الاشتراط للمقتىض؟ يعني انا اقول لك مثلا: ادفع لي 100 دولار بشرط انا ادفع لك 150 دولار. صحيح؟

الجواب :

عليكم السلام ورحمة الله لنفترض ان القرض فيه أجر -كما هو كذلك- واردت ان تحصل على الثواب پإقراض المال لمسلم ولم تجد إلا شخصا واحداً وهذا الشخص يشترط عليك شيئا ليقبل القرض او اشترط انقاص المبلغ بمقدار معين فهل يجوز هذا الفعل؟ وهل يحل أخذ المال من قبل الشخص المقترض؟ والجواب نعم يجوز ويحل اخذ المال من قبل المقترض. واما مثالكم الذي ذكرتموه فأنتم جعلتم الزيادة فيه للمُقرض وهذا مغاير لفرض المسألة. ٣

الفقه س \ 5431